الرئيسية / . / خيبة وغبار .. للشاعرة “رشا حبال”

خيبة وغبار .. للشاعرة “رشا حبال”

-رشا حبال-  خاص (الجسرة)

 

وما الخيبة يا صغيرة؟
أن ترسم غيمة
تجلس تحتها
تنتظر المطر
وتنسى أنك يابس 
يابس أكثر من عود
من عود
يطقطق في مدفأة

 

****

 

الغبار لا يأكل شيئًا
إنه الصدأ
وأنا
الصفيح الهش
المثقوب
بعدد المرات
التي نسيتني بها
البارحة رأيت صدأً
واقفاً أمام مرآتي
ببجامة كارو
ودون صدرية
وبِشَعرٍ لا يضحك
يرقص
يرقص وكأنه يزيح المسامير
من تحت قدميه
كان مثيراً للشفقة
وهو يبحث عن يدين لا يملكهما
يمسح بهما دموعه
كان كمن يبتلع مسامير قدميه

شاهد أيضاً

عن الليل والعتمة يكتب القاص والكاتب ”ناصر الريماوي“

-ناصر الريماوي-   ما الذي يمكن أن يحدث لرجل وحيد عند الساعة الواحدة فجرًا؟ هو …