شعر

حماقة قلبي.. للشاعر محمد سمير محفوظ

خاص (الجسرة)

 

إنَّ قلبي مُذْ راشَقَتْهُ العيونُ
هامَ فيها كأنَّه المجنونُ
قال أوهبْني في الغرام جنوني
فجنوني بالغانياتِ فنونُ
كنتُ أهوى بينَ الحنايا سكوناً
بعدَ ُلقياها غابَ عنِّي السكونُ
فتمادتْ في سحرِها وتجنَّتْ
ثمَّ خانتْ لكنَّتي لا أخونْ
بتُّ أهوى من في حياتي تَسلَّى
يا لعندٍ رغمَ الأسى لا يلينُ
سوفَ أبقى في النائباتِ أغني
دونَ وجدٍ ما أطربتنا اللحونُ
هكذا ربي في الهيام رماني
إنَّني طائع ٌلَهُ وأمينُ
يا فؤادي إنَّ النساءَ سرابٌ
وجحيمٌ تحتَ البها مدفونُ
قَالَ فاعلمْ أنَّ الجحيمَ هنائي
فابتعدْ عني فالحياةُ جنونُ

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة