إصدارات

«قصص تُكتَب مرتين» ليوسف البحري

عن سلسلة الإبداع العربي – الهيئة المصرية العامة للكتاب، ويرأس تحريرها الشاعر سمير درويش، صدر أخيراً الكتاب الثالث، وهو مجموعة قصصية تحت عنوان «قصص تُكتَب مرتين» للقاص والسيناريست والمسرحي التونسي يوسف البحري.
صدر للبحري؛ الذي ولد في صفاقس، من قبل رواية «كِيفْ كِيفْ»، ومسرحيات: «حقائب، زنفة النساء، خطوات، الفَخ، ورائحة حرب». وكُتبت غالبية نصوص الكتاب؛ كما يقول الكاتب في مقدمته؛ العام 2004، ثم وجد نفسه؛ بعد أن ظلت لسنوات عدة من دون نشر؛ يراجع ما كَتَب. اختار نصوصاً من دون غيرها من القصّة وأضاف إليها سيناريوات سينمائيّة، وسيناريوات سينمائيّة أضاف إليها نصوصاً قصصيّة، فأنتجت هذه التوليفة الإبداعية الجديدة. يذكر أن سلسلة «الإبداع العربي» تهتم بإبداعات الشعراء وكتاب القصة والرواية العرب من خارج مصر، خصوصاً من الأجيال الجديدة التي تقدم رؤى إبداعية فارقة، شرط ألا يكون العمل قد سبق نشره.

(الحياة)

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة