.

جابر عصفور يوجه رسالة إلى طلبة الجامعة الهاشمية

خاص (الجسرة)

بريهان الترك

ألقى المفكر العربي د. جابر عصفور وزير الثقافة المصري الأسبق محاضرة بعنوان “الهوية والثقافة” دعت إليها جامعة الهاشمية ضمن موسمها الثقافي الدائم بالتعاون مع مؤسسة عبدالحميد شومان، وأدارها مساعد رئيس الجامعة د. مصلح النجار، برعاية د. كمال الدين بني هاني.
في بداية اللقاء، وصف د. مصلح النجار د. جابر عصفور بأنه علم بين وجهاء الفكر التنويريّ، فهو ابن البيئة المصريةِ التي أنتجت طه حسين، وأحمد لطفي السيد، وعلي عبد الرازق، ومحمد عبده. كتب مجموعة من التآليف لا يمكن للمتخصصين في الأدب العربيّ، وفي النظرية النقدية، وفي الفكرِ أن يتجاوزوها. فمنها ما كان في النظرية النقدية العربية القديمة، ومنها ما تناول الشعر العربيَّ الحديث، أو الرواية، أو الفكر والفكر التنويريّ.
من جهته، وجه عصفور رسالة مفتوحة لطلبة الجامعة من خلال عرض سيرته الذاتية، واقتدائه بالأديب طه حسين عندما قرأ سيرته الذاتية في كتاب “الأيام” وتمثله سلوكه في السؤال الدائم لأنه مفتاح العلم والبحث المستمر، ونهم القراءة، وتحدي كل ما يحول دون الطموح مؤكدا أن التعليم الجيد يسهم في محاربة الفكر المتطرف والمتعصب ويسهم في النهضة والتقدم.
ولفت إلى أن الهوية الثقافية لأي شعب هي هوية متغيرة بالضرورة‏،‏ لا تعرف الثبات ما ظل تاريخها يمر بمراحل من التحول والتغير اللذين ينتجان عن عوامل محلية وعالمية في آن، وأن الهوية ليست كيانا ثابتا‏ منغلقا علي نفسه‏، وإنما هي كيان فعال‏، أي فاعل ومنفعل معا‏، وأن هوية الشيء هي ما يميزه عن غيره‏ ويجعله مختلفا عما عداه‏، فالهوية هي الخصائص النوعية التي تحدد ثقافة عن غيرها‏، وتجعلها تتمايز وتختلف بالقياس إلي بقية الثقافات.
وفي نهاية المحاضرة قدم رئيس الجامعة درع الجامعة للدكتور جابر عصفور، كما قدم درع الجامعة إلى ممثل مؤسسة عبدالحميد شومان مهند الرطروط.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة