شعر

الشعر..قصيدة لتمام المفلح

الشــعرُ مَوهبــةٌ وإحســــاسُ
وجُنــــونُ قَافيـــةٍ ووســواسُ
………
تَصبـــو لهُ الأقلامُ في شـــغفٍ
ويَضمــهُ بالعشــقِ قُرطــــاسُ
………
الشــــعرُ كمْ يَحتاجُ مُلهمـــــةً
مــــنْ دُونهــــا يَغشـاهُ إبلاسُ
………
يَذوي كَما العُصـفورُ في قفــصٍ
والوصـــفُ والتعبيرُ حـــــراسُ
………
كـــمْ شَاعرٍ والحـــرفُ يلعنـــهُ
ويسبـــــهُ فالحرفُ حَســـــاسُ
………
مــنْ لمْ يكنْ في شِعرهِ طــــربٌ
أولى بـــه مــــنْ شِعرهِ الفاسُ
………
عـــزفُ القصـــائدِ يَبتغي وَتــراً
حتىْ يميـــلَ بلحنــــــــهِ الراسُ
………
خمــــرٌ يعتقُ مــــنْ بلاغتــــــهِ
فَتطيبُ مــــنْ أنخــــابهِ الكــاسُ
………
الشـــــــعرُ بعضُ مشاعرٍ عَصفتْ
إعصــــارها …والشـــوقُ مقياسُ
………
بحــــرٌ وفـــــي أعمـــــاقهِ دررٌ
والشـــاعرُ الخــــلاقُ غطـــــاسُ
………
يستـــكشفُ المكنــونَ يجمعـــــهُ
فيكــــونُ منــهُ الدرُ والمــــــاسُ
………
يا شــــعرُ نَبضي في الهوىْ قلــمٌ
والقلــــبُ للأشـــــواقُ كــــراسُ
………
فاكتـــبْ بــهِ ما شئـــــتَ منْ قلقٍ
فالحــــــبُ لا يخفيــــهِ إحســـاسُ
………
وأصنـــــعْ لــــهُ يا شعـــرُ ملحمةً
أبطــالهــــا زيــــــرٌ وجســــاسُ
………
حلــــقْ بنا يا شــــــعرُ في أفــقٍ
مـــنْ دونهِ قـــــدْ مــــاتَ عبـاسُ

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة