إصدارات

«المفكرون الأساسيون» في ترجمة عربية

«المفكرون الأساسيون: من النظرية النقدية إلى بعد الماركسية» كتاب من تأليف سايمون تورمي وجولز تاونزند، نقله من الإنكليزية إلى العربية محمد عناني وصدر حديثاً عن المركز القومي المصري للترجمة بالتعاون مع مركز المحروسة في القاهرة. والكتاب من أغزر الكتب النظرية مادة وأعمقها بحثاً وتحليلاً. والمعروف أن «النظرية الأدبية الحديثة» التي نشأت في العقود الأخيرة من القرن العشرين تشغل الآن مكاناً مهماً في دراسة النقد والأدب، بحيث أصبحت دراستهما تستعين بالعلوم الإنسانية الأخرى مثل الفلسفة والتاريخ وعلم الاجتماع والسياسة. أما «النظرية النقدية» في عنوان هذا الكتاب فتعني الماركسية التقليدية، وهو يرصد كيف تخلت نخبة من أعلام الفكر الحديث عن هذه النظرية، وأتوا بما يمكن وصفه بـ «ما بعد الماركسية»، ومن بينهم كاستورياديس وديلوز وجواتاري وليوتار، وهابرماس، وجاك دريدا. ويناقش الكتاب نظريات هؤلاء في ما يتعلق بمسائل عدة، منها نظرية التاريخ عند ماركس، ووصفه للعامل الثوري، وللأخلاق، والماركسية والوضعية، والطليعية والمثقفون، ومشكلة الديموقراطية. كما يضم في كل فصل نبذة عن كل علَم من هؤلاء الأعلام وملخصاً لمذهبه، وهي فصول مستقلة تمكن الباحث من التركيز على من يختاره منهم من دون التقيد بتسلسل الكتاب

(الحياة)

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة