الرئيسية / إصدارات / «حب في خريف مائل» لسمير قسيمي … بالفرنسية

«حب في خريف مائل» لسمير قسيمي … بالفرنسية

رواية الكاتب الجزائري سمير قسيمي «حب في خريف مائل» صدرت في ترجمة فرنسية عن دار سوي – باريس، وأنجز الترجمة لطفي نية.
وكانت الرواية صدرت في أولى طبعاتها عام 2014 عن داري «ضفاف» اللبنانية و «الاختلاف» الجزائرية، ثم صدرت في طبعة ثالثة عن دار «البرزخ» الجزائرية بالتوازي مع الترجمة الفرنسية.
تحكي رواية «حب في خريف مائل» عن طبيب أسنان متقاعد يتلقى هدية غير متوقعة في عيد ميلاده الخامس والثمانين. تبدأ القصة لحظة جلس البطل نور الدين بوخالفة في حديقة في الجزائر العاصمة محاولاً لملمة أفكاره السود المفضية كلها إلى الموت، ليتفاجأ بغريب يقتحم وحدته وينطلق في حديث اضطره في النهاية إلى محاورته من باب الفضول. تكشف الرواية من خلال هذا الحوار المتوزع على صفحات العمل عن جدال فلسفي عميق حول جدوى الحياة. حوار لا يستغرق إلا يوماً واحداً، تعمد فيه الروائي أن يجعل بطليه يجوبان مطاعم وبارات وأحياء في مدينة الجزائر، للإجابة عن سؤال بقدر بساطته بدا معقداً للغاية: «هل يستطيع الإنسان أن يتخلى عن الحب وإن كان في خريف عمره؟».
سمير قسيمي من ألمع الروائيين الجزائريين الشباب، تتميز أعماله بجمعها بين الفانتازيا والواقعية وتحفل بأسئلة وجودية وفلسفية. والروائي المتفرغ للكتابة يمتلك ثقافة شاملة وله مقالات في حقل النقد الأدبي.

(الحياة)

شاهد أيضاً

عن النصوص الزجاجية في ”مذ لم أمت“ ل ”رامي العاشق“

-نيرمينة الرفاعي-   ”الزجاج محاولة الجدار لإفشاء السر“، يقول العاشق في الصفحة 24، وبنصوص زجاجية تفشي …