الرئيسية / سينما و تلفزيون / سينمائي صيني يفوز بجائزة «لوميير» في فرنسا

سينمائي صيني يفوز بجائزة «لوميير» في فرنسا

حاز السينمائي الصيني وونغ كار- واي في ليون في وسط فرنسا الشرقي جائزة «لوميير» السينمائية عن مجمل مسيرته الفنية.
وونغ البالغ 59 عاماً هو أول مخـــرج صيني ينال الجائزة. وقال بعد تسمله الجائزة من الممثلة إيزابيل ادجاني: «أريد أن أهدي هـــــذا التكــــريم إلى زوجتي وملهمــتــي إستير. فثمة جزء منها في كل شخصية نسائية في أفلامي».
ولد وونغ عام 1958 في شانغهاي وكان في سن الخامسة عندما غادر الصين خلال الثورة الثقافية مهاجراً إلى هونغ كونغ. وقد تأثر بالجو الثقافي في المستعمرة البريطانية السابقة فتعلم اللغة الإنكليزية وراح يهتم بالفن السابع بفضل والدته التي كانت تصطحبه يومياً إلى صالات السينما.
واستغل ازدهار الإنتاج السينمائي لإنجاز أول فيلم طويل له بعنوان «از تيرز غو باي» (1988). ويقول: «من حسن حظي أني بدأت خـلال عصر السينما الذهبي في هونغ كونغ. فالمدينة كانت قد تحولت إلى استوديو في الهواء الطلق. وكانت تعبق فيها أجواء الحرية».
وفـاز فيلمه «هابي توغذر» بجائزة الإخراج في مهرجان كان عام 1997 ونال عندها اعتراف النقاد العالميين. إلا أنه حقق شهرته الفعلية مع فيلم «إن ذي مود فور لوف» (2000).
يذكر أن الممثلة الفرنسية كاترين دونوف فازت بجائزة «لوميير» العام الماضي.

(الحياة)

شاهد أيضاً

أيام قرطاج السينمائية دورة العودة إلى أفلام الجنوب وبلدانه

يسري وناس تقام الدورة الـ28 من مهرجان “أيام قرطاج السينمائية” الذي يطلق عليه “عميد مهرجانات …