.15شعر

ليس من الرحمة – كمال أبو النور

الجسرة – خاص

لم تكن الرحمةُ أبدًا فاصلًا
بين الحياة والموت
وليست طفلةً لقيطةً
نتبناها أو نتركها شريدةً
الرحمةُ نبتةُ في قاع الرحم
وضعها الآباءُ كمصابيحَ
ترشدُ العالمَ حينما يعم الظلام
******
ليس من الرحمة
أن يرثَ الأطفالُ
أرضاً مزروعةً بالزنازين
ونهرًا في غرفة الإنعاش
سُلبت رئتاه دون إرادتنا
بعدما وُضعت الأقفالُ المحكمةُ
على أبواب المنازل
ننطحُ رؤوسَنا كما نشاء
في الحوائط
كحظائرَ مكتظة بالثيران
إلى أن تتبخرَ أسماؤُنا
ونصبحَ بلا ذاكرة
الشيءُ الوحيدُ الذي لم يسقط
تلك الخريطةُ أخفيناها
داخل أرواحنا
لاتغادرنا إلا بالموت
نحن لم نكن يومًا قبائلَ
تُباد كالهنود الحمر
ولابلدًا قزماً يقطنه
لصوصُ الحضارات
للبحث عن هوية مزيفة
ليس من الرحمة
أن نتركَ ثعبانًا أعمى
ندله على أجسادنا
لنتلقى اللدغات
ونكممَ أفواهنا
خوفًا من صرخة واحدة
تقودنا إلى منصة الإعدام
ليس من الرحمة
أن يُجبر أطفالُنا
على نوم طويل
وبطونُهم تعوي
تاركين لنا دموعَهم
كسوط يلهبُ قلوبنا
ليس من الرحمة
أن نظلَ هكذا
نحفر قبورَنا
بجيوب خاوية
لأننا لم نطلق رصاصةً واحدةً
على قطاع الطرق الذين
تفوحُ من أفواههم رائحةُ لحومنا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة