متابعات ثقافية و فنية

توقيع اتفاقية لدعم مشروع “أنا الراوي” لأطفال فلسطين المُبدعين

وقعت وزارة الثقافة الفلسطينية، وجمعية عطاء فلسطين الخيرية، اليوم الأربعاء، اتفاقية لدعم تنفيذ المشروع الثقافي “أنا الراوي” الموجه للأطفال المبدعين في مجال كتابة القصة القصيرة.وقع الاتفاقية وزير الثقافة إيهاب بسيسو، والمدير العام لجمعية عطاء فلسطين الخيرية رجاء أبو غزالة، في مقر الوزارة بمدينة البيرة.وتهدف المسابقة إلى نشر القصص الهادفة، وتعزيز الروح الإيجابية للطفل الفلسطيني، والتركيز على اللغة العربية الفصحى، بالإضافة إلى توجيه الأطفال نحو التأليف، الإبداع، وإثراء الساحة الأدبية.وقال بسيسو إن توقيع هذه الاتفاقية يأتي ضمن جهود وزارة الثقافة للمساهمة في تنمية قطاع المكتبات من جهة وقطاع الكتابة للأطفال واليافعين من جهة أخرى، مؤكداً على ضرورة تنمية الكتابة لليافعين عبر خلق مساحات للتعاون مع القطاعات المتخصصة فلسطينياً وعربياً.وأشار إلى أن تنمية قطاع المكتبات يأتي ضمن خطة وزارة الثقافة من أجل خلق فضاءات إبداعية ومعرفية تكون متممة لعمل المكتبة الوطنية الفلسطينية التي هي بحاجة للتفاعل مع المكتبات العامة ومكتبات الجامعات، مشدداً على إكمال المسيرة التي انطلقت قبل حوالي عامين لخلق مساحات يمكن البناء عليها من خلال مشاريع مشتركة مع وزارة الثقافة، أو من خلال مشاريع تقوم وزارة الثقافة بدعمها ورعايتها من أجل تعميم المعرفة بين أبناء شعبنا خاصة الأطفال واليافعين.من جهتها، عبرت أبو غزالة عن سعادتها باهتمام وزارة الثقافة بدعم مشروع “أنا الراوي”، وتحدثت عن أهمية المشروع والفئة المستهدفة وأهمية تحويل القصص الفائزة إلى رسومات.يذكر أن جمعية عطاء فلسطين الخيرية تأسست في قطاع غزه عام 2003 ثم توسعت لتشمل قرى الضفة الغربية والقدس، وهي واحدة من المؤسسات الأهلية التي تبنت مشروع دعم ثقافة الطفل الفلسطيني ضمن برنامج ثقافي يشمل: تجهيز مكتبات الأطفال ورعايتها، تطوير مكتبات الأطفال القائمة، حملات التشجيع على القراءة، وتنفيذ المسابقات الثقافية.

المصدر: المغرب اليوم

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

free instagram followers instagram takipçi hilesi

إغلاق